واغش لمدينة      صورة و حديث      صورة قسم      جهوي      روابط إخبارية      روابط ثقافية      حوار      مُثير      تاريخ و جغرافيا      فيلم - مسلسل      صورة رياضية      وثائقي      إبداعات      تعزيات      مقالات رأي      عبدالله حدّاد  كـل المقـالات
مقالات رأي

شباب الجيل الثالث للتهريب
- بـقـلم يسين مزاكة
- إقـرأ لنفس الكـاتب


31 03 2016 - 12:13


 

أفادت بعض الأخبار من مصادر جيدة الاطلاع أن عددا كبيراً من الشباب العاملين بقطاع ما يُسمى بالتهريب المعيشي "الجيل الثاني وَ الثالث" ،باتوا يفكرون بشكل مختلف وَ شيئاً ما مُتهور.

فبعد الخناق الذي عرفه الشريط الحدودي بخصوص حرص الدولة المغربية على مراقبة ما تُسمى بالأبواب وَ المعابر وَ ذلك من خلال السياسة الاحترازية وَ الوقائية التي تنهجها السلطات العمومية بإشراف مباشر للسيد والي الجهة الشرقية إضافة إلى الجهود التي تقوم بها قواتنا المسلحة الملكية : أصبح من الصعب على مهربي الحشيش وَ الأمور المحظورة العمل في واضحة النهار كما كانوا يعملون في السابق.

وَ نظراً لحجز كميات مهمة من المخذرات سواء عند عبورها أو قبل العبور مثلما ما تم حجزه بدوار وشانن من كميات مهمة في أكبر عملية يقوم بها الدرك الملكي تحت قيادة مباشرة للقائد الإقليمي الذي أبان عن كفاءة عالية في استباق محاربة الجريمة "رغم أن مصادر جد مطلعة داخل وَ خارج أرض الوطن يعلمون علم اليقين أن السلعة في ملك شخص معين يقطن بأحفير" وَ بأن المعتقلين في هذه القضية لم يُفصحا عن إسم المالك الحقيقي للسلعة وَ ذلك لاحتمالين وحيدين:

1ـ جهلهما التام بمالك السلعة الحقيقي كونهما تعاملا مع شخص أو أشخاص قدموا من جبال الريف أنزلوا البضاعة وَ انتظراه لأيام حتى يجدوا لها معبراً ليتم تمريرها إلى الضفة الأخرى عبر مختصين في هذا الشأن.

2ـ أو أنهما دخلا في سياسة الإنكار وَ أبعدوا كل التهم عن المالك الحقيقي للسلعة وَ الذي يعمل منذ سنوات بهذا المنطق : "أي يبحث عن الدراويش ليستغفلهم وَ يقحمهم في هذا النوع من التجارة بتوصية مسبقة أو ميثاق يلقنه للحراس وَ يعلمهم أنه مهما كانت الظروف وجب التمسك بالرواية الثانية" :

الإنكار وَ عدم ذكر الإسم الحقيقي للمالك الحقيقي للحشيش.

كل الآراء ترجح الاحتمال الثاني لكون أن هناك متهماً ثالثاً في القضية لا يزال بعيداً عن الأنظار وَ كل الروايات تفيد أنه مختبئ بأحد الأوكار في ملكية هذا البارون الكارتوني الذي تعرفه الناس وَ الذي يحسب نفسه أحد البارونات الدولية الذي يصول وَ يجول وَ يعيش فوق القانون.

الخبر المؤسف في روايتنا هذه هو الطريقة الانتحارية الجديدة التي يقوم بها شباب الجيل الثالث للتهريب ألا و هي حقيبة ظهر مليئة بالحشيش من 20 كلغ إلى 40 كلغ على حسب استطاعة كل فرد وَ الدخول ليلاً إلى الجزائر مع وضع "كنينة ديال المطمورة" في الجيب.

أفاد أحد مصادرنا بأن الكلام معقول وَ بأن "شباب الجيل الثالث" للتهريب أصبح يفكر بشكل مختلف كونه يبحث عن الربح بأي وسيلة كانت وَ لكون غالبيتهم أصبحوا يفكرون بمثل هكذا تفكير :

حقيبة ظهر مليئة بالحشيش وَ "كنينة ديال المطمورة" يبتلعها إن هو تم الإتيان به من طرف العسكر الجزائري بمعنى أن هؤلاء الشباب أصبحوا يفكرون بمنطق انتحاري إما ربحة ولا ذبحة.

بقلم يسين مزاكة

أُضيف ليلة الأربعاء 30 مارس 2016




1142 قراءة

أساتذتنا الفرنسيون في زمن الخصاص ~ Les c..
بسبب الاستعمار أولا، ولسدّ الخصاص ثانيا، اعتمدت المنظومة التربوية والتعليمي..
عبدالحليــم ..


نرجسية الأجيال ..
منقول ~ فايسبوك رجال ونساء كل جيل يعانون بنرجسية آلية، تكاد تكون بديهية.. كل ..
عبدالحليم لكَصير+..


« على عهدة حنظلة »..
منقول ~ قبل الانطلاقة الرسمية .. ليس وحده الوفاء لصديقه ناجي العلي ما جعل ال..
معن البياري *..


غروب النهاية وشروق البداية..
غروب النهاية وشروق البداية تحملت فيك غربتين ياوطني فوق تربتك التي لم تفارقني..
حسن دخيسي ..


أحمد الزفزافي في برنامج « حوار » : لم آ..
والد الناشط المغربي الزفزافي: لم آت لأوروبا استقواء وإنما لاستجداء إطلاق سراح أب..
عين_على_النت..


تقرير اجتماع ..
انعقد يوم الإثنين 18 دجنبر 2017 على الساعة الثالثة زوالا بقاعة الاجتماعات بعمالة..
شباب الخير - أحفير ..


اجتماع "الأغلبية" المفترضة..
الاختلاف محمود، بل أعتبره صحي ، و التطاحن الإيجابي المرفوق بحسن النية كذلك محمو..
سمير دهمج ..




التعليقات خاصة بالمسجلين في الموقع، تفضل بالتسجيل إن كنت ترغب في ذلك

تـسـجـيـل

إسم الدخول  
كلمة السـر  




© 2019 - ahfir.eu
ici.ahfir@gmail.com

حقوق النشر محفوظة : يجب احترام حقوق الطبع والنشر. إتصـل بالمـوقع قبـل نسخ مقـال, صـورة أو شـريط
المقالات و التعليقات تعبر عن آراء أصحابها و ليست أحفـــير أوروبــا مسؤولة عن مضامينها

شـروط إستخدام الموقع